التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من يناير, 2015

ظلم السّاسة..

لأنّي لا أحبّ اعتبار النّتائج أسبابا، فإنّي أقول أنّ أكبر كارثة مرّت على العرب هي نظمهم السّياسيّة؛ غير أنّ أخطر من الأنظمة السّياسيّة النّظم الفكريّة البالية الّتي سيطرت ومازالت على العقل العربي. ما يتيح لسياسيّين هواة في مهنتهم التّلاعب بمصائر الشّعوب وتدمير مستقبل أمم..
ليبيا اليوم، هل يعود ما يحصل فيها إلّا للقذّافي؟
يقولون: نسبة كبيرة من الشّعب اللّيبي جاهلة أو غير مثقّفة بالقدر الكافي وربّما حتّى غير متمدرسة، وبعضهم لا يفكّر إلّا بالمال والسّلاح..
وفي تونس أمثال هؤلاء.. ليس لخطإ في الأشخاص بل في النّظم المجتمعيّة والتّربويّة والدّينيّة والقانونيّة والسّياسيّة الّتي نشؤوا داخلها.. تلك النّظم هي من جعلت من بعضهم عنيفا أو متمرّدا على كلّ شيء بقدر كبير.. فعندما يؤسّس السّياسيّ للظّلم فلا تستغرب أن يلجأ المواطن إليه أيضا.
من جعلهم كذلك؟
حدّثني أبي عن ليبيا سنة 1971.. قال لي ليس صحيحا أنّ الليّبيّين فوضويّون بل هم شعب منظّم. فعندما لم يكن التّونسيّون يقفون في الصّفّ كان اللّيبيّون يفعلون كأيّ أمّة متحضّرة. قلت له: كان ذلك سنتين فقط بعد قدوم القذّافي، لكن الآن بعد 42 سنة من التّجهيل والإفر…

عودة

استمتعت ببضعة أيّام أغلقت فيها هذا الفايسبوك..
ولعلّي بمجرّد العودة إليه وجدت هذا اليأس الّذي صرت أكره..
لتبق الدّولة لأهلها فإنّي ما استمتعت بها يوما ولم تكن لي بها أبدا علاقة، غير ما كان من حلم أن يصحّ شأنها.. أما وهي تتمنّع وتعود كالقحبة إلى حضن الزّاني بها فهي وما أرادت..
أتخلّص من آثار اتّباعي خطوات بغيّ طامعا في تخليصها بالتّخلّص من هذا المكان الّذي يذكّرني بها.. وكلّ عملي في البرامج السّياسيّة وكلّ محاولاتي أن أقول لها أنت شريفة.. فإذا شهوة الرّذيلة مازالت تستفزّها..
دونها وما تبغي.. البغيّ..
أمّا حياتي فليست لها ولا بها..
الحمد لله الّذي خلّصني منها..
أعود إلى حضن نفسي أبحث عن نفسي بعيدا عنها ومن معها..
تبّا للأيّام السّوداء والسّلام على من اتّبع الهدى.